متداول | 79R متداول | 79R
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...

الحوثيون يستحدثون نقاط أمنية على مشارف تعز لمنع مقاتليهم من الفرار

*الحوثيين يستحدثون نقاط امنيه لمنع مقاتليهم من الفرار.. وعناصر تدرس خيارات الإنضمام للشرعية
 
#شبكة_اليمن_الاخبارية_متابعات
استحدثت مليشيات الحوثي الإيرانية عدد من النقاط الأمنية والعسكرية الرقابية في جبهات القتال حول محور تعز،  في خطوة وقائية لمنع هروب مجندين قواتها، معظمهم اطفال، ممن زجت بهم بالقوة في جبهات القتال المشتعلة.

ويأتي الإنهيار المريع في قوات الحوثي أثر فشل حملات التجنيد التي اطلقت لها اسم دعائي"انفروا خفافا اوثقالا" وتستمر حتى اليوم في المناطق الخاضعة لسيطرتها، وتلجأ في الوقت ذاته الى خطف الأطفال بالقوة وفرض حصة اجبارية على المشائخ والمسؤولين تحت مهمه الحشد للجبهات، الأمر الذي وضع تلك الأفراد في ورطه كبيرة خاصة بعد اطلاق القوات اليمنية المدعومة من التحالف عملية تحرير واسعة تحت تكثيف الطلعات الجوية التي لعبت كرأس حربة في المعارك، وتوجهها ضربات محكمة على عدد من الأهداف العسكرية الحوثية، ما اضعف نفسية مقاتليها وتسبب بقلق كبير لدى اسرهم التي طالبت من مشرفي الحوثي بعودتهم.

وقالت مصادر ميدانية في جهتي الصلو والكدحة أن أفراد من الحرس الجمهوري ومتحوثين سلكوا طرق ملتويه فرار من الخطوط الأمامية بالرغم من هدوء المعارك المباشرة على الأرض، وعكس محللون عسكريين ذلك انه الغارات التي نفذت يوم أمس أرعب المليشيات الحوثية بعد انقطاع طويل استطاع هز نفسية الأفراد الحوثيين المجندين حديثا. الى جانب تناقل الأفراد فيما بينهم اخبار اصدقائهم الذين ذهبوا بالغارات، حيث سقط عدد كبير من القتلى الحوثيين في الغارات الأخيرة. ما دلل عن نجاح استخباراتي لصالح قوات التحالف في تعقب الأهداف العسكرية الحوثية ورصدها واستهدافها.

واضافت المصادر ان مشرفي جبهات المليشيا في تعز كلفوا عناصر من الأمن الوقائي_وهي عناصر تحمل العقيدة الحوثية نتيجة خوضهم عدة دورات ثقافية_ باستحداث نقاط خلفية خلف الخطوط الأمامية المباشرة وعملت على القبض على عدد من العناصر فيما اضطر أفراد الى سلوك طرق وعره للهرب.

وتشهد جبهات الحوثي خواء في معدل مقاتلي الأفراد، حيث يضطرون للهروب بسبب تزايد الضغط النفسي الرهيب وحالة الخوف والرجفه التي تضرب قلوبهم، ما يفسر سر الحشد الكبير الذي تقوم به المليشيات الحوثية بأسم وزارة الدفاع، في سابقة خطيرة يقوض دور المؤسسة العسكرية وهدفها.

وفي سياق متصل أكدت مصادر موثوقة أن صقور الجو في قوات التحالف العربي تمكنوا اليوم من اصطياد تعزيزات ضخمة للمليشيا الحوثية. مشيرة أن الغارات استهدفتها بدقه في مناطق الجربوب والضاحي تحت الراهدة.

 من جهته اوضحت مصادر مطلعة عن بعض الإجراءات التي تمهد لانضمام عدد من المتحوثين في جبهات عدة يجري التنسيق معهم بشكل حذر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عن الكاتب

R 2

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

متداول | 79R